الحدث قسم جديد سطيف العميقة رياضة صحة ركن الطبخ ثقافة صور إقتصاد روبورتاجات
الصفحة الأساسية > قسم جديد> الحدث

نجاح الإصلاحات السياسية بالبلاد مرهون بمدى نزاهة و شفافية الانتخابات المقبلة

السبت 11 شباط (فبراير) 2012


اعتبر رئيس حزب الجبهة الوطنية الجزائرية، موسى تواتي، اليوم السبت بسطيف، أن نجاح الإصلاحات السياسية بالبلاد ’’مرهون بمدى شفافية و نزاهة الاستحقاقات الانتخابية المقبلة’’ .

و ألح السيد موسى تواتي في ندوة جهوية لولايات شرق البلاد بالقاعة المتعددة الرياضات لمركب " 8 ماي 1945 " على أن تكون الانتخابات التشريعية القادمة فرصة ل"منع كل محاولات تزوير اختيار الشعب" داعيا الحضور إلى "المشاركة القوية و التعبير عن رغبتهم في التغيير".

كما دعا السيد تواتي الى "تغيير جذري و عميق" من أجل تعزيز الديمقراطية في البلاد موضحا ان هذا التغيير "لن يتحقق إلا بانتخابات نزيهة و شفافة تعبر عن الرأي الحقيقي للشعب الجزائري و تعطى فيها الكلمة للشعب وحده لأنه وحده صاحب السلطة". وقال رئيس هذه التشكيلة السياسية " لقد حان الوقت أن تتغير الأمور في الجزائر و حان الوقت ليترك الشعب الجزائري يمارس سيادته بحرية". و توجه السيد موسى تواتي للشباب الحاضر قائلا " نريد في حزب الجبهة الوطنية الجزائرية أن نصنع مجد الجزائر بكم يا شباب باعتباركم الوجه الجديد الذي سيغير ما يجب أن يتغير في الجزائر و لأن تكونوا أنتم حماة الوطن و الدعاة للتغيير".

ومن جهة اخرى، دعا كذلك السيد التواتي السلطات العمومية أن "تتحمل مسؤوليتها في ضمان انتخابات نزيهة و شفافة و توفير الإمكانيات اللازمة و تنصيب ميكانيزمات قادرة على ضمان السير الحسن للعملية الانتخابية و تفادي أي محاولة للتزوير". و أضاف السيد تواتي أن حزبه "سيلتزم بمبادئه و قيمه لتحقيق عدالة و مساواة و حب الوطن و خلق ثقافة تعايش بين الأجيال" داعيا في الاخير إلى "ضرورة العمل و المحافظة على السيادة الوطنية".


واج


2011-2017 سطيف.نت : موقع إخباري يهتم بولاية سطيف
خريطة الموقع | | للاتصال