الحدث قسم جديد سطيف العميقة رياضة صحة ركن الطبخ ثقافة صور إقتصاد روبورتاجات
الصفحة الأساسية > قسم جديد> صحة

مختصون يؤكدون على ضرورة الكشف المبكر عن فيروس السيدا للمرأة الحامل

السبت 7 كانون الأول (ديسمبر) 2013


ألح، البروفيسور لشهب عبد المجيد رئيس مصلحة الأمراض المعدية بالمركز الإستشفائي الجامعي "محمد سعادنة عبد النور" بسطيف، خلال يوم دراسي أنتظم بالمركز بمناسبة اليوم العالمي لداء السيدا ، و موجه بصفة خاصة للمرأة الحامل و تحت شعار جيل من دون سيدا ، على ضرورة الكشف المبكر على هذا الداء الخبيث الذي يفتك بمئات الأرواح كل سنة، و خاصة الأطفال الصغار و المولودين الجدد الذين لا ذنب لهم سوى أن أمهاتهم حاملون لفيروس السيدا، و أكد عن الهدف من هذا اليوم الدراسي الذي يكمن في ضرورة الوصول إلى عدم تسجيل أي مولود حامل لفيروس السيدا مع آفاق 2015 ، و أضاف عن سبل التكفل بالمرأة الحامل الحاملة لفيروس السيدا من خلال تنشيط اليوم الدراسي من طرف أطباء مختصين في أمراض النساء و التوليد، ممرضات التوليد، قابلات و هذا أجل التكفل الجيد بالمرأة الحامل ، كما أشار إلى العمل على قدم و ساق من أجل القيام بحملة من أجل التشخيص المبكر للداء، كي يسمح بالتكفل الجيد بالأم الحامل و هذا من أجل التقليل من انتقال الفيروس من الأم إلى الجنين ، و أكد أن و هذا البرنامج مسطر من طرف وزارة الصحة، و هو هدف شريف سيبلغونه سنة 2015 من أجل الوصول إلى 0 مولود بلا فيروس، و هذه تعتبر معركة كبيرة من أجل الوصول على نتائج فعلية تقلل من هذا الفيروس، و هي في ذات الوقت حملة تحسيس و توعية يقوم بها كل العاملين في القطاع ،و هذا بعد منح الوزارة الوصية الموافقة المبدئية لمبادرة حملة التشخيص المبكر لهذا الداء، و أوضح أن هذا لا يمنع من مباشرة الحملة عن طريق حث الأم على ضرورة إجراء الكشف المبكر عن هذا الداء كونه فحص عادي مثل باقي الفحوصات، للتأكد من سلامتها و ضمان سلامة جنينها، و وجه نصيحة لكل الأمهات من أجل تقدمهن للكشف المبكر في الفترات الأولى من حملهن، كون أن هذا الفيروس لا يظهر في السنوات الأولى إلا بعد أن يفتك بالجسم في أخر تطوراته، في حين أعطت الدكتورة رايس منيرة طبيبة بمصلحة الأمراض المعدية بالمركز الإستشفائي الجامعي إحصاءات سنوية حول عدد المصابين بالداء بولاية سطيف منذ سنة 1986 إلى غاية 1 ديسمبر 2013 التي بلغت 330 حالة توفي منهم 93 شخص، حيث أصيب أول مريض بهذا الداء سنة 1986 و طالب جامعي في السنة الخامسة تخصص طب، و كانت الإصابات موزعة بين 124 إمرأة و 206 رجل من بينهم 8 أطفال ، فيما عرفت سنة 2012 تسجيل 52 حالة أما سنة 2013 فسجلت 51 حالة ، و أوضحت الدكتورة رايس طرق إنتقال هذا الداء إضافة إلى ضرورة الكشف المبكر عنه.


2011-2017 سطيف.نت : موقع إخباري يهتم بولاية سطيف
خريطة الموقع | | للاتصال