الحدث قسم جديد سطيف العميقة رياضة صحة ركن الطبخ ثقافة صور إقتصاد روبورتاجات
الصفحة الأساسية > قسم جديد> سطيف المدينة

تفكيك وكرين لممارسة الرذيلة بسطيف

الجمعة 8 آذار (مارس) 2013


تمكنت الضبطية القضائية بفرقة البحث والتحري بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بسطيف، في إطار مكافحة مختلف أشكال الجريمة الحضرية وبالأخص تلك المتعلقة بالآداب التي قد تسيء لخصوصيات مجتمعنا العربي المسلم المحافظ وتخدش كرامتــه، من تفكيك وكر لممارسة الرذيلة بالقرب من المكان المسمى "عين الدروج" واقع بشارع 08 ماي 1945 سطيف.

حيثيات القضية تعود إلى أقل من أسبوع، بعد ورود معلومات مؤكدة إلى علم عناصر فرقة البحث والتحري بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية، تفيد أن إحدى المطلقات تستغل منزلها الكائن وسط مدينة سطيف لمارسة الرذيلة، وهي المعلومة التي عوجلت بإحترافية وحكمـة وقامت المصلحة المذكورة بموجبهــا بفتح تحقيق كشف عن صحة المعلومات التي تم إستيقاؤها.

العملية استهلت بوضع تشكيل أمني بالزي المدني بالقرب من الشقة التي وردت المعلومات بشأنهـا، أوكلت له مهمـة توقيف كل من يتوافد عليهـا، وبعد التأكد من دخول بعض الزبائن تأهب رجال الشرطـة وتمكنوا من توقيفهم الواحد تلوى الأخر فور خروجهم منهــا، حيث إعترفوا أثناء توقيفهم بأنهم فعلا قاموا بممارستهم الجنس داخل الشقة، وأن صاحبته تستغله من أجل إستقبال زبائن يسددون مبالغ مالية مقابل ذلك.

عملية التفتيش القانونية أسفرت عن توقيف صاحبة المنزل رفقة امرأة أخرى لا تربطها أية علاقة قرابة بها، مع حجز دلائل تثبت قيام الفعل (14 واقيا ذكريا أستعمل بعضها)، بالإضافة إلى ضبط مبلغ مالي قدره 97900 دج يعتبر كمحصلات الفسق والدعارة الذي كانت تحترفه صاحبة المسكن.

المتورطين الخمسة في القضية اعترفوا بعد التحقيق ممارستهم للدعارة، وتم تقديمهم أمام السيد / وكيل الجمهورية لدى محكمة سطيف، الذي أمر بإيداعهم جميعا رهن الحبس المؤقت.

ملخص القضية الثانية:

تمكنت الضبطية القضائية بالأمن الحضري الحادي عشر بأمن ولاية سطيف، من توقيف صاحبة مسكن قائم على ممارسة الفسق و الدعارة، متواجد على مستوى حي " 300 مسكن " بسطيف، كانت تستغله صاحبته لتمكين بعض الأشخاص من ممارسة الفسق والدعارة رفقة فتيات بداخل مسكنهــا المتواجد بالحي المذكور مقابل مبالغ مالية.

حيثيات القضية جاءت بعد ورود معلومــات تفيد بأن صاحبة المسكن المشار إليه، تستقبل يوميا أشخاص غرباء بمسكنها، علمــا بتواجد ثلاث فتيات داخل مسكنهـا العائلي يحتمل أن تكون إحداهن هي ذاتهـا ابنة صاحب المسكن واستغلالا لهذه المعلومــات التي قد توحي بتواجد مسكن لممارسة الرذيلة بإحدى الأحياء الشعبية.

حفظا على كرامة المواطنـة وتجنبا لأية تصرفات غير قانونية، قد تسيء لخصوصياته أو تخدش كرامتــه، وبعد تكليف فريق من رجال الشرطة تم تمويههم بالزى المدني، وأوكلت لهم مهمــة مراقبة هـذا المحل وبعد تأكد صحة المعلومات الواردة، ورغم عدم ضبط أي شخص غريب بالمحل المذكور، إلا أن الضبطية القضائية إرتأت ضرورة التدخل وتوقيف صاحبة المسكن، بعد التنقلات غير الطبيعية للفتيات الثلاثة رفقة أشخاص مشبوهين أيضا، السالفة الذكر أقرت أثناء التحري معها بأنها كانت تستغل مسكنها للممارسة الدعارة.

وتم بموجب ذلك توقيف الفتيات الثلاث بما فيهن ابنة صاحبة البيت وأثناء التحقيق أقرين بصحة التهم المنسوبة إليهن وتم إحالتهن جميعا بتهمة إنشاء محل لممارسة الدعارة مساعدة وحماية الغير، مع اقتسام متحصلات دعارة الغير والعيش مع أشخاص يحترفون الدعارة، حيث أودعت الأربع رهن الحبس المؤقت مساء الأمس.


2011-2017 سطيف.نت : موقع إخباري يهتم بولاية سطيف
خريطة الموقع | | للاتصال