الحدث قسم جديد سطيف العميقة رياضة صحة ركن الطبخ ثقافة صور إقتصاد روبورتاجات
الصفحة الأساسية > قسم جديد> سطيف العميقة

مصالح أمن دائرة العلمـــة (سطيف) تحل لغز قضية القتل المتبوعة بالسرقة التي شهدتهـا مدينة العلمة منذ أسبوع ، وتلقي القبض على الفاعلين.

الثلاثاء 26 شباط (فبراير) 2013


تمكنت فرقة الشرطة القضائية بأمن دائرة العلمـــة (سطيف) في ظرف 48 ساعــة من فك لغز عملية القتل المتبوعة بالسرقة، التي راحت ضحيتهــا امرأة في العقد الثالث من عمرها، حيث حدثت أطوار هذه الجريمــة بمقر مسكنها الكائن بحي "صبايحي" بالعلمة بحر الأسبوع الفارط.

حيثيات القضية تعود إلى يوم الثلاثاء الموافق لـ 19 فيفري 2013، بعد أن تلقت مصالح أمن دائرة العلمة مكالمة هاتفية في حدود الساعة 07.45 صباحــا، من قبل عناصر الحماية المدنية التي أفادتهم عن تلقي وحدتهم لبلاغ من قبل شخص أخطرهم عن تعرض زوجة شقيقه المقيمة بحي "صبايحي" بالعلمة، لعملية اعتداء، حيث تنقلت مباشرة الضبطية القضائية إلى عين المكان، ووقفت على صحة البلاغ وتأكدت من الأمر يتعلق بعملية قتل متبوعة بالسرقة.

المصلحــة المختصة مباشرة ودون أدنى تأخير، وبعد إخطارها السيد / وكيل الجمهوري بشأن هذه الجريمة، فتحت تحقيقــا معمقا في ملابسات القضية، أستهل بعزل مصرح الجريمــة مع معاينــة أدنى الدلائل والقرائن المتواجدة به كمــا عمدت إلى استئناف إجراءات ميدانية لم تستهل إلا بعد تشكيل ثلاث خلايا، كل واحدة تكفلت بمهام معينة (البحث والتحري الميدانية، التحريات العلمية والتحريات التقنيـــــة)، وبعد حصر دائرة الأبحاث والأشخاص المشتبه بهم، التي بدأت بدراسة حالة عدد معتبر جدا من الأشخاص الذين أشتبه بهم، قامت الضبطية القضائية بتجميع كل المعطيات والمعلومات الميدانية مع استغلال ما تم التوصل إليه بالاعتماد على طرق علمية التي استعملت خلالهــا أحدث التقنيات المتطورة.

الخلايا الثلاث توصلت بعد جهد مضني وعمل لم يتجاوز الـ 24 ساعة إلى تحديد هوية أحد المشتبه بهم، الذي نصب له مباشرة كمين وتم ضبطه وتوقيفه بتاريخ 21 فيفري 2013، في حدود الساعة 11.15 صباحا، الذي أنكر في بداية التحقيق التهم المنسوبة إليه ، لكن بعد مواجهته بالأدلة و القرائن اعترف بارتكابه الجرم رفقة شخصين تم حديد هويتيهمــا وتم الحرص على توقيفهما همــا الآخرين مباشرة وفي نفس اليوم.

العمليــة مكنت المحققين من استرجاع أداة الجريمة (خنجر)، هاتف الضحية الذي تمت سرقته بعض المجوهرات التي سرقت، بالإضافة إلى عائدات بيع المصوغات التي سرقت وهــذا من خلال تفتيش مساكن المتورطين، اللذان يقيم أحدهما بمدينة العلمة واثنين ببلدية عين الحجر /عين أزال، كمــا أثبتت التحريات التي قادهـا عناصرنا بالاحترافية المعهودة لها تورط شخص رابع، يعتبر الرأس المدبر للعملية رغم أنـه لم يشارك فيها، وهذا بحكم أنه من خطط للجريمة مسبقا، بجمع كافة المعلومات، سواء بخصوص موقع المسكن ومنافذه وحتى كيفيات الولوج إليه، بالإضافة إلى رصد كل تحركات صاحبــه.

كمــا توصل المحققون إلى أن العملية تمت بعد تكفل أحد المتورطين، بنقل اثنين من العصابة إلى غاية مسكن الضحية، باستعمال سيارة سياحية تم استئجارها، وظل ينتظر خارجا ويقوم بحراسة المكان، وهذا بعد أن تكفل مسبقا بتتبع صاحب المسكن (زوج الضحية) إلى غاية مكان عمله.

هذه الجريمة التي تعد سابقة جد خطرة من نوعها، لقيت استنكار أغلب شرائح المجتمع المدني جعلت مصالح الأمن تحمل على عاتقتها ضرورة توقيف المتورطين فيها، حيث كانت حنكة وإصرار المحققين على حل لغز القضية كفيل بأمثالهم أمام العدالة، حيث أسفرت جدية التحقيق عن توقيف المتورطين الأربعة، الذين أمثلوا أمام السيد / وكيل الجمهورية لدى محكمــة العلمة، صبيحــة يوم الاثنين 25 فيفري 2013، أودعوا جميع الحبس المؤقت في ساعة متأخرة من نفس اليوم.


2011-2017 سطيف.نت : موقع إخباري يهتم بولاية سطيف
خريطة الموقع | | للاتصال