الحدث قسم جديد سطيف العميقة رياضة صحة ركن الطبخ ثقافة صور إقتصاد روبورتاجات
الصفحة الأساسية > قسم جديد> الحدث

ميلاد القطب العلمي الجديد "الهضاب" لجامعة سطيف

الأربعاء 28 كانون الأول (ديسمبر) 2011


شهدت 2011 بولاية سطيف فتح القطب الثالث "الهضاب" لجامعة "فرحات عباس" والذي يمثل أحد الأحداث البارزة بلا منازع خلال هذه السنة بالهضاب العليا.

و يعتبر هذا القطب الثالث الذي تطلب استثمارا أوليا بقيمة 6,6 مليار دينار الى جانب ما يسمى ب"الجامعة المركزية" وأيضا القطب الثاني "الباز" صرحا لقطاع التعليم العالي بمنطقة الهضاب العليا بسطيف. ويستقبل القطاع حاليا 60 ألف طالب بعدما كان عدد الطلبة لا يتجاوز 242 طالب مسجل و ذلك في افتتاح السنة الجامعية 1978-1979.ويدل هذا الحجم على الخطوة العملاقة التي حققتها جامعة فرحات عباس خلال أكثر من ثلاثين سنة بقليل.

و يحتضن قطب "الهضاب" ذو الهندسة المعمارية المتناسقة و ذات البعد المستقبلي و المتربع على 80 هكتارا كليات الآداب و اللغات و العلوم الإنسانية و الاجتماعية و الإعلام و الاتصال و الإلكترونيك و البصريات الدقيقة. و تتسع أربعة مدرجات -بمجموع 4.500 مقعد و 144 حجرة دراسية تستوعب 5.500 طالب و قاعة محاضرات كبرى و عديد المخابر و خمس مكتبات -لما يزيد عن 18 ألف مقعد بيداغوجي.

و في مجال الإيواء يتكون هذا الإنجاز الضخم الذي يضم سبع إقامات جامعية تتسع في مجموعها ل14 ألف سرير من سبعة مجمعات للإيواء و عدد مماثل من المطاعن يقدم كل واحد منها 500 وجبة و سبع قاعات للرياضة و مبنى إداري موجه لتعزيز منشآت الخدمات الجامعية المتوفرة حاليا . و قد تم فتح أزيد من 1.000 منصب عمل جديد بفضل إنشاء هذا القطب الذي أصبح يضمن مقاعد بيداغوجية و مواجهة التوافد المتزايد سنويا من حاملي شهادة البكالوريا الجدد.

و تحتل جامعة "فرحات عباس" حاليا مكانة مرموقة بين جامعات البلاد سواء من خلال إنتاجها العلمي أو الشراكة المتعددة التي تربطها بجامعات أجنبية في مجال تبادل الخبرات و المعارف. و من أجل تعزيز هذا المسعى المتعلق بالنوعية شرعت مؤخرا جامعة سطيف في مسابقة تقضي بتوظيف 235 أستاذا مساعدا و 214 أستاذا مساعدا استشفائيا جامعيا و 232 عونا إداريا و تقنيا.

فجامعة "فرحات عباس" -التي يتأهب بها 52 مترشحا لتقديم أطروحات الدكتوراه خلال السنة الحالية من مجموع 1.268 أطروحة دكتوراه مسجلة بالإضافة على أكثر من 832 أخرى خاصة بالماجستير -تواصل بذل مجهودات من أجل فتح تخصصات جديدة في مرحلة ما بعد التدرج و كذا بهدف تشجيع البحث العلمي ضمن مخابر البحث.

و يندرج هذا المسعى ضمن ديناميكية جديدة تترجم من خلال إنشاء 42 مخبر بحث ينشط بها 966 مدرسا و كذا تسجيل أكثر من 300 مشروع بحث يعني 964 مدرسا.

و من بين التخصصات -التي تعد بلا منازع مفخرة بالنسبة لجامعة سطيف و تحديدا بالنسبة لقطب "الهضاب" -هناك وحدة البحث في البصريات و الإشارات البصرية الفريدة على مستوى الوطني و التي افتتحت بجامعة "فرحات عباس" من طرف مركز تطوير و تنمية التكنولوجيات المتقدمة


وأج


2011-2017 سطيف.نت : موقع إخباري يهتم بولاية سطيف
خريطة الموقع | | للاتصال