الحدث قسم جديد سطيف العميقة رياضة صحة ركن الطبخ ثقافة صور إقتصاد روبورتاجات
الصفحة الأساسية > قسم جديد> الحدث

جاب الله ينجو من محاولة اعتداء أمام المواطنين

الاثنين 9 نيسان (أبريل) 2012


تعرض الشيخ عبد الله جاب الله، رئيس حزب العدالة والتنمية، أمس بولاية سطيف، لموقف محرج لم يسبق وأن عاشه من قبل بعد أن انهال عليه المدعو "م.س"، وهو عضو سابق في مجلس الشورى لحزب العدالة والتنمية، بمختلف الألفاظ النابية من السب والشتم، وهذا بعد أن كان الشيخ جاب الله يهم بمغادرة مقر الحزب بوسط مدينة سطيف.

وفي تفاصيل الحادثة التي حدثت أمام المئات من السطايفية وحضرتها "الشروق" في عين المكان، كان الشيخ عند عتبة باب المقر، قال يخاطب إطارات حزبه "أنه يوجد شخص بولاية سطيف يروّج أخبارا عن الإسم الثاني في قائمة سطيف، يقول في حقه أنه لا يصلّي ويملك حانة"، وهي الأخبار التي قال عنها جاب الله أنها لا أساس لها من الصحة بعد أن تحرى من صحة هذه المعلومات بنفسه، ليضيف جاب الله "أن من روّج هذه الأخبار هو شخص تم طرده مؤخرا من المجلس الشورى لحزبه".

وهو الشخص الذي يدعى "م.س" الذي كان حاضرا ويسمع كلام الشيخ دون أن يتحدث، قبل أن ينفجر في وجه جاب الله بكلام جارح واتهمه بكل الصفات القبيحة، وذلك على مسمع المئات من المواطنين، حيث قال هذا الشخص الغاضب أن المعلومات صحيحة وسبق وأن تكلمت عنها الصحافة، ولم يتوقف عند هذا الحد، حيث أراد هذا الشخص الإعتداء الجسدي على الشيخ ومحاولا منع سيارته التي كان بداخلها من المغاردة، لكن الحراس الشخصيين للشيخ وأعوان الأمن أجهضوا مخطط هذا الشخص، والذي أغلق لوحده الطريق بوسط مدينة سطيف أمام المارة وأمام موكب جاب الله.

ولمعرفة حقيقة هذه القضية، قالت مصادرنا الموثوقة، أن جاب الله طرد هذا الشخص من الحزب، لأنه متورط في العديد من القضايا حسبهم، وكان آخرها تورطه في قضية أخلاقية بجامعة فرحات عباس بسطيف كما قالوا، والذي يشتغل فيها كأستاذ محاضر قبل أن يتم فصله منها بعد أن اتهمته طالبة بالتحرش بها. للإشارة شرب جاب الله الشاي داخل أحد مقاهي العلمة صباح أمس، التي قدم إليها من ولاية تبسة أين نشط هناك تجمعا شعبيا، قبل أن ينتقل الى سطيف ويحصل ما حصل له.

الشروق


سمير منصوري


2011-2017 سطيف.نت : موقع إخباري يهتم بولاية سطيف
خريطة الموقع | | للاتصال